الشركة الراعية للهلال السعودي في نجدة الإفريقي وملياران في خزينة النادي قريبا

تطرقنا في عدد سابق إلى  اعتزام رجل أعمال أجنبي تقديم مبلغ مادي محترم للنادي الإفريقي قد يصل إلى 6 مليون دينار وذلك نقلا عن الناطق الرسمي السابق للفريق كمال بن خليل، ونعود اليوم لنكشف تفاصيل هذا الموضوع حيث تفيد الوقائع أن وكيل أعمال اللاعبين ذاكر اللواتي هو من يقف منذ مدة وراء الاتصالات مع أحد المسؤولين البارزين في كرة القدم السعودية بهدف توقيع عقد استشهار يضمن عائدات مالية ضخمة للنادي الإفريقي.

وتحول اللواتي خصيصا إلى مدينة الرياض الأسبوع الماضي حيث التقى بشخصيات مؤثرة في حقل الإستثمار الرياضي مستغلا علاقاته في السعودية ليضمن التواصل مع واحدة من الشركات الراعية لفريق الهلال والتي تضخ أموالا خيالية لدعم هذا النادي، وقد تلقى اللواتي اتفاقا مبدئيا على إمضاء عقد استشهار يدّر على الإفريقي مبلغا لا يقل عن مليوني دينار في انتظار تفعيل الاتفاقية حيث من المنتظر أن يتحول نائب الرئيس مجدي الخليفي إلي السعودية في الأيام القادمة من أجل هذا الغرض. من جهتنا حاولنا الاتصال باللواتي حول هذا الموضوع لكنه أكد أنه يرفض لعب دور البطولة والإدلاء بتصريحات في هذا الغرض على اعتبار أنه ابن النادي ويرى أن الأمور لابد أن تسير في سرية تامة لكن ما يجب ذكره في هذا الملف أن اللواتي واجه صعوبات عديدة في مفاوضاته مع السعوديين أهمها أن الإفريقي لا ينافس على أي لقب قاري أو إقليمي وهو عائق يهدد بجدية إتمام الاتفاقية على اعتبار أن المستشهر عادة ما يبحث عن النجاحات والتتويجات التي تجلب بالضرورة مثل هذه الاستثمارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *