يوفنتوس يواصل صحوته على حساب سامبدوريا

واصل يوفنتوس صحوته بانتصار صعب حققه على ضيفه سامبدوريا بثلاثة أهداف لاثنين، الأحد، ضمن الجولة السادسة من منافسات الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وتقدم يوفنتوس بهدف مُبكر أحرزه الأرجنتيني باولو ديبالا بعد 10 دقائق على إنطلاق اللقاء، قبل أن يخرج مصابا عند الدقيقة 23 ويحل محله السويدي ديان كولوفسكي.

واستمر يوفنتوس في أفضليته ونجح في إضافة هدف ثان حمل توقيع المدافع ليوناردو بونوتشي من علامة الجزاء في الدقيقة 43، لكن المدافع الياباني مايا يوشيدا قلص الفارق سريعا بهدف من رأسية جميلة سكنت شباك الحارس هيكتور بليرين بعد دقيقة فقط.

وضغط أصحاب الأرض بقوة مع بداية الشوط الثاني ما أسفر عن هدف ثالث سجله لاعب الوسط مانويل لوكاتيلي عند الدقيقة 57، مفتتحا بذلك باكورة أهدافه مع يوفنتوس بعدما قدم إليه في سوق الانتقالات الأخيرة من نادي ساسولو.

ومنح الدولي السابق أنطونيو كاندريفا فريقه سامبدوريا بعض الأمل في العودة بنتيجة المباراة باحرازه هدفا ثانيا قلص به الفارق مع حلول الدقيقة 83، غير أن يوفنتوس عرف كيف يحافظ على شباكه وخرج فائزا في النهاية.

وبهذا سجل يوفنتوس انتصاره الثاني تواليا بعد هزيمتين وتعادلين، رافعا بذلك رصيده لـ 8 نقاط ارتقى بها إلى المركز الثامن، فيما تكبد سامبدوريا خسارته الثالثة هذا الموسم وتجمد رصيده عند 5 نقاط في المركز الرابع عشر.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

YouTube
YouTube
Instagram