الجامعة تفاوضه : لاعب سويسري ينتظر تأهل المنتخب إلى المونديال لتحديد مصيره

يثير اللاعب التونسي الأصل والناشط ضمن نادي ستاد لوزان السويسري محمد زكي العمدوني منذ فترة إهتمام جامعة كرة القدم التي تسعى إلى ضمّه للمنتخب الوطني مستقبلا، ويعدّ هذا الملف أولوية للمسؤول عن اللاعبين المزدوجي الجنسية محمد سليم بن عثمان نظرا للقيمة الفنية للاعب وخصاله الهجومية المحترمة في ظل حاجة المنتخب إلى مهاجم متميّز يمدّ يد المساعدة للخزري والجزيري في الخطّ الألماني لكن في الآن ذاته يعتبر انضمام العمدوني إلى “نسور قرطاج” أمرا صعبا في الوقت الحالي ويحتاج إلى عمل كبير وشاقّ.

ويحمل العمدوني 3 جنسيات وهي التركية والسويسرية والتونسية، والغريب في الأمر أن هذا اللاعب مثّل العام الماضي منتخب تركيا في صنف الأواسط قبل أن يغيّر انتماءه بالإنضمام إلى منتخب سويسرا مؤخرا ونجح في تسجيل هدفين خلال مواجهتي جبل طارق ذهابا وايابا ضمن تصفيات كأس أمم أوروبا لأقل من 20 سنة، مما يؤكد أن اللاعب بصدد التفكير في مستقبله ولم يحسم موقفه بشكل نهائي وقد علمنا في هذا الإطار أن وكيل أعماله وهو تركي لم يغلق الباب في وجه المنتخب التونسي لكنّه أكد أنه ينتظر مصير “نسور قرطاج” في تصفيات المونديال حيث أن تأهل المنتخب الوطني إلى كأس العالم سيحفّز اللاعب على اختيار تونس، رغم أن مسؤولي الجامعة يسعون إلى غلق الملف في هذه الفترة وعدم الدخول في مرحلة من الانتظار وكأن المنتخب التونسي يمثل لدى العمدوني مجرد حلّ ثان أو ثالث، كما أفادت مصادرنا أن هذا المهاجم عبّر منذ سنتين عن رغبته في اللعب لمنتخبنا الوطني لكن الإطار الفني لم يتحمس لذلك بما أنه ينتمي آنذاك إلى دوري الدرجة الثانية السويسري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *